"إيران وحدها" بين "كورونا" والحصار...

كاريكاتيرات إيرانية تروي القصة

irancoronaune.jpg

فنانون إيرانيون يعبرون عن الأزمة التي تعيشها بلادهم بسبب الحصار الأميركي وتفشي فيروس كورونا، من خلال رسومات كاريكاتورية معبّرة. حملت الرسومات مضامين بصرية وسياسية قوية تظهّر الواقع الذي تعيشه إيران اليوم أطلق عدد من الفنانين الإيرانيين حملةً بعنوان "إيران وحدها"، تهدف إلى تسليط الضوء على العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على إيران، وتتسبّب حالياً بكارثة إنسانيةـ وصحية، وفي ظل تفشّي فيروس كورونا المستجدّ في البلاد، ووصول عدد الوفيات إلى أكثر من 1200 حالة. وتألفت الحملة من 24 رسماً كاريكاتيرياً، يحاكي الكارثة الإنسانية التي تعيشها إيران في ظل العقوبات وتفشي "كوفيد-19" الذي يحصد حياة شخص كل عشر دقائق. وحملت الرسومات مضامين بصرية وسياسية قوية، تظهّر الواقع الذي تعيشه إيران اليوم، جرّاء الحصار الاقتصادي الأميركي الظالم من جهة، والحصار الفيروسي الذي يفتك بشعبها من جهة أخرى. أعمال فنية تهدف إلى القول للعالم أجمع: "لا يمكن أن تبقى صامتاً طويلاً"!

irancorona.jpg

irancorona1.jpg


الصفحة مقروءة: 210 مرة


التعليقات